ثلاثاء البصخة المقدسة التي لمخلصنا الصالح

أحداث هذا اليوم كثيرة منها:

  • جفاف شجرة التين.
  • السنهدريم يسأل السيد المسيح عن مصدر سلطانه.
  • أمثال ضربها السيد المسيح لرؤساء الكهنة.
  • الحديث عن الجزية.
  • آخر تعاليم السيد المسيح العلنية لليهود.
  • ·التنبؤ بخراب أورشليم ونهاية العالم.
  • خيـــــــانة يهوذا.

تأمل ثلاثاء البصخة:

في هذاا اليوم تحدث سيدنا كثيراً وكشف اسرار وامورا كثيرة وذكر امثال كثيرة عن الملكوت مثل عرس أبن الملك و مثل الكرامين الأردياءو مثل الأبنين وأخذ يرد علي أسئلة الفريسين والصدوقيين اللذين أتوا ليصطادوه بكلمة ثم حذر الجميع من خبثهم … ثم ترك الهيكل وبعد خروجه منه أنبأهم بنبأ خرابه اذ رثا أورشليم التي لم تعد تعرف زمان افتقادها ولما صعد الي جبل الزيتون جلس هناك وابتدأ يشرح لتلاميذه ترتيب الحوادث وعلامات مجيئه وخراب أورشليم
وفي مساء هذا اليوم تشاور اليهود علي قتله تعال يا رب واهدينى لملكوتك اشغلنى بسماءك وقديسيك قرب فكرك لى وفهمنى الهى ما تريد ذوقنى يا رب عربون ملكوتك قرب ملكوتك لى فمن انا لاجسر للنظر اليك او الفحص فيك تعال بنفسك يا رب واهدينى لملكوتك داخلى اجعل يا رب ابديتى تبدا هنا ذوقنى عربون وجودك فى حياتى لن استطيع ان انتظر حتى اراك تعال يا رب واقترب لى فحيثما توجد انت فانت الملكوت والفردوس انت اروع جمالا من كل البشر حتى ومن كل السمائيين انت يا رب من اريد ومن اشتهى … تعال يا رب واشبع شوقى لك ولا تدعنى اطلبك اجعل وجودك فى دائم بدون طلب اشعل روحى واشغل قلبى بك فمهما احببتك لااستطيع ان اتحرر اليك تعال يا رب وحررنى لملكوتك واقطع عنى كل اغلال الجسد وقيود العالم اطلق روحى لتلتصق بك انت يا رب شهوتى وطلبتى وفرحتى فرحنى بوجودك فى يا رب .