الأنبارويس

"مساكنك محبوبة يا رب إله القوات. تشتاق وتذوب نفسي للدخول إلى ديار الرب" (مز 83: 1)

الإثنين ١٧ -٥- ٢٠٢١ م – ٩ بشنس ١٧٣٧ ش

  • اليوم الأول من الأسبوع الثالث من الخمسين المقدسة
  • موضوع الأربعين المقدسة :
    ملكوت الله
  • موضوع الأسبوع الثالث :
    بركة الإيمان :
    ( أول خمسة أيام تحت عنوان : سمو الإيمان
    والسبت والأحد تحت عنوان : بركة الإيمان )
  • موضوع اليوم الأول : عدل الإيمان
  • فإنجيل عشية ( مت ١٨: ١-٥ ) يتحدث عن بهاء هذا الإيمان فى السماء
  • وإنجيل باكر ( مت ١٧: ١٠-١٣) عن مجد هذا الإيمان على الأرض
  • والبولس ( رو ٢: ٤-٧ ) يتحدث عن الحياة لمنتظرى مجد الإيمان
  • والكاثوليكون ( ١ يو ٢: ١٥-١٧ ) يتحدث عن عملهم مسرة الله
  • والإبركسيس ( أع ٤: ٢٣-٢٧ ) يتحدث عن قيام الأعداء على الرسل
  • وإنجيل القداس عن عدل هذا الإيمان فى نظر الناس الذين يسمعونه
    ( يتضمن مفهوم عدل الإيمان أن هذا هو الإيمان الحقيقى )
  • مزمور القداس مز ٧: ١ ، ١٩
  • إنجيل القداس : يو ٧: ٣٩ – ٤٢
  • نختار آية ٤٢ ( ألم يقل الكتاب أنه من نسل داود ومن بيت لحم القرية التى كان كان داود فيها يأتى المسيح)
  • قراءة إنجيل القداس : ( قَالَ هَذَا عَنِ ٱلرُّوحِ ٱلَّذِي كَانَ ٱلْمُؤْمِنُونَ بِهِ مُزْمِعِينَ أَنْ يَقْبَلُوهُ، لِأَنَّ ٱلرُّوحَ ٱلْقُدُسَ لَمْ يَكُنْ قَدْ أُعْطِيَ بَعْدُ، لِأَنَّ يَسُوعَ لَمْ يَكُنْ قَدْ مُجِّدَ بَعْدُ. فَكَثِيرُونَ مِنَ ٱلْجَمْعِ لَمَّا سَمِعُوا هَذَا ٱلْكَلَامَ قَالُوا: «هَذَا بِٱلْحَقِيقَةِ هُوَ ٱلنَّبِيُّ». آخَرُونَ قَالُوا: «هَذَا هُوَ ٱلْمَسِيحُ!». وَآخَرُونَ قَالُوا: «أَلَعَلَّ ٱلْمَسِيحَ مِنَ ٱلْجَلِيلِ يَأْتِي؟ أَلَمْ يَقُلِ ٱلْكِتَابُ إِنَّهُ مِنْ نَسْلِ دَاوُدَ، وَمِنْ بَيْتِ لَحْمٍ، ٱلْقَرْيَةِ ٱلَّتِي كَانَ دَاوُدُ فِيهَا، يَأْتِي ٱلْمَسِيحُ )

من تفسير ابونا تادرس

ألم يقل الكتاب أنه من نسل داود،
ومن بيت لحم، القرية التي كان داود فيها يأتي المسيح؟” [42]

لقد عرف اليهود أن السيد المسيح يأتي من نسل داود (مز 132: 11)، وأنه يولد في بيت لحم (مي 5: 2) لكن كما يقول القديس كيرلس الكبير إذ أُشيع عن يسوع أنه تربى في ناصرة الجليل (يو 4: 16) سقطوا عن الحق وأعوزهم التفكير السليم.