اليوم الأحد ٢٨- ١٠- ٢٠١٨ ١٨ بابة ١٧٣٥ ش

+ والموضوع العام لآحاد شهر بابة هو : سلطان ونعمة المخلص على نفوس شعبه
+ وموضوع الأحد الثالث : طرد الشياطين من النفوس
+ فيتحدث إنجيل العشية ( مر ٤: ٣٥- ٤١ ) عن سلام المخلص الذى يمنحه للنفوس ،
+ وإنجيل باكر ( لو ٢٤: ١-١٢ ) مخصص للقيامة
+ والرسائل عن خدام الكلمة
+ فالبولس ( ١كو١٦: ١٢-٢٤ ) يتحدث عن واجب طاعتهم فى الإيمان والمحبة
+ والكاثوليكون ( يع ٤: ٧-١٧) يتحدث عن أن مقاومة الخطية هى إطاعة لله وذلك كان تعليم خدام الكلمة
+ والابركسيس ( أع ١٥: ٤-١٢) عن العجائب التى كان الله يصنعها بواسطتهم
+ وإنجيل القداس عن طرد الشياطين من نفوس شعبه
+ مزمور القداس مز ٧٠ : ٦ ، ٧
+ إنجيل القداس مت ١٢ : ٢٢- ٢٨
+ نختار آية ٢٨ ( ولكن إن كنت أنا بروح الله أخرج الشياطين فقد أقبل عليكم ملكوت الله )
+ قراءة إنجيل القداس
( حِينَئِذٍ أُحْضِرَ إِلَيْهِ مَجْنُونٌ أَعْمَى وَأَخْرَسُ فَشَفَاهُ، حَتَّى إِنَّ ٱلْأَعْمَى ٱلْأَخْرَسَ تَكَلَّمَ وَأَبْصَرَ. فَبُهِتَ كُلُّ ٱلْجُمُوعِ وَقَالُوا: «أَلَعَلَّ هَذَا هُوَ ٱبْنُ دَاوُدَ؟». أَمَّا ٱلْفَرِّيسِيُّونَ فَلَمَّا سَمِعُوا قَالُوا: «هَذَا لَا يُخْرِجُ ٱلشَّيَاطِينَ إِلَّا بِبَعْلَزَبُولَ رَئِيسِ ٱلشَّيَاطِينِ».
فَعَلِمَ يَسُوعُ أَفْكَارَهُمْ، وَقَالَ لَهُمْ: «كُلُّ مَمْلَكَةٍ مُنْقَسِمَةٍ عَلَى ذَاتِهَا تُخْرَبُ، وَكُلُّ مَدِينَةٍ أَوْ بَيْتٍ مُنْقَسِمٍ عَلَى ذَاتِهِ لَا يَثْبُتُ. فَإِنْ كَانَ ٱلشَّيْطَانُ يُخْرِجُ ٱلشَّيْطَانَ فَقَدِ ٱنْقَسَمَ عَلَى ذَاتِهِ. فَكَيْفَ تَثْبُتُ مَمْلَكَتُهُ؟ وَإِنْ كُنْتُ أَنَا بِبَعْلَزَبُولَ أُخْرِجُ ٱلشَّيَاطِينَ، فَأَبْنَاؤُكُمْ بِمَنْ يُخْرِجُونَ؟ لِذَلِكَ هُمْ يَكُونُونَ قُضَاتَكُمْ! وَلَكِنْ إِنْ كُنْتُ أَنَا بِرُوحِ ٱللهِ أُخْرِجُ ٱلشَّيَاطِينَ، فَقَدْ أَقْبَلَ عَلَيْكُمْ مَلَكُوتُ ٱللهِ)
من تفسير ابونا تادرس يعقوب

“ولكن إن كنتُ أنا بروح الله أُخرج الشيّاطين فقد أقبل عليكم ملكوت الله”… فإن كنتُ أنا بروح الله أُخرج الشيّاطين فأبناؤكم الذين لم أُعلّمهم أي تعليم مخادع وإنما ببساطة الإيمان فقط يُخرجون الشيّاطين… لذلك سيُقبل عليكم ملكوت الله وتهلك مملكة الشيطان

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*