كنيستا السيدة العذراء والأنبا بيشوي والسيدة لعذراء والأنبا رويس

"مساكنك محبوبة يا رب إله القوات. تشتاق وتذوب نفسي للدخول إلى ديار الرب" (مز 83: 1)

بين التعب والاجتهاد

تعبت المريمات اثناء وبعد الصليب

ولكن اجتهدت مريم المجدلية وذهبت باكرا جداا فظهر لها المخلص

اذا هناك فرق بين التعب و الاجتهاد كثيرا ما نتعب و لكن قليلا ما نجتهد

اذا ماهو التعب وماهو الاجتهاد

التعب ماهو الا تادية العمل بدون روح اما الاجتهاد فهو روح العمل

كثيرا مانتعب في حياتنا الروحية وقليل ما نجتهد لنثمر

كثيرا ما نصلي ونقرأ الكتاب المقدس و لكن قليلا مانجتهد لنفهم ونعمل بما نقراء

كثيرا مانتعب فى خدمتنا و قليلا ما نجتهد لتثمر

كثيرا ما نتعب لنربي اولادنا و قليلا مانجتهد لنعمل بما ننصح به

كثيرا ما نشتكي من شريك حياتنا ولكن قليلا ما نجتهد في اسعاد الاخر او تفهمه

وكثيرا وقليلا و قليلا وكثيرا

وفي النهايه نجد ان الاجتهاد هو ثروة الانسان الكريمة
الامثال ١٢ : ٢٧
( الرَّخَاوَةُ لاَ تَمْسِكُ صَيْدًا، أَمَّا ثَرْوَةُ الإِنْسَانِ الْكَرِيمَةُ فَهِيَ الاجْتِهَادُ.)

اما التعب بدون اجتهاد يعني تكاسل
رومية ١٢ : ١١
( غَيْرَ مُتَكَاسِلِينَ فِي الاجْتِهَادِ، حَارِّينَ فِي الرُّوحِ، عَابِدِينَ الرَّبَّ،)

دمتم في اجتهاد لان الاجتهاد يؤدي الي ثمر والاجتهاد اسلوب حياه