قراءات الكنيسة 2 – الأحد الأول – أحد توما

أحد توما (يو20 :19-31)

ليت نقرأ الشاهد بدقة… ثبت الرب يسوع فى الأسبوع الأول ايمان تلاميذه . فدخل والأبواب مُغَلقة ليعلمهم ان القيامة هى خروج من قبر مغلق. هى خلق حياة من الموت. هى نجاح من الفشل. هى إيمان من يأس. هى خروج من ضعف الإنسان. هى الإيمان المطلق. هى كل حياتنا كمسيحيين. الإيمان المسيحى مبنى على وجود الله فى حياتنا. معنى ذلك اننا بالإيمان نحصل على امكانيات غير محددة لله الحال فينا “فنستطيع كل شئ فى المسيح “. ونكتشف ان لنا فى المسيح قامة اكبر بلا مقارنة من قامتنا البشرية. نحن فى المسيح أكثر بكثير جداً جداً من ذواتنا. وفى نهاية الأسبوع أزال الرب شك توما عن طريق لمس جراحاته المشفية . وهكذا ياإخوتى فى الأسبوع الأول علينا أن نثبت أنظارنا فى الرب القائم وفى جراحاته فى قوة إيمان أنه سيقيمنا . . . سيقيمنا . . . سيصنع بنا المستحيل. إنه أسبوع الإيمان.

سؤال

من خلال قراءة أنجيل الأحد الأول (يو20 : 19-31)، ماذا قال رب المجد يسوع المسيح للتلاميذ ؟ (فى الظهور الأول)

ماذا قال التلاميذ لتوما وما رد توما لهم ؟

ماذا قال الرب يسوع المسيح لتوما؟ فى الظهور الثانى. وماذا كان رد توما؟

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*