"مساكنك محبوبة يا رب إله القوات. تشتاق وتذوب نفسي للدخول إلى ديار الرب" (مز 83: 1)

لا تدعوه يسكت

عَلَى أَسْوَارِكِ يَا أُورُشَلِيمُ أَقَمْتُ حُرَّاسًا لاَ يَسْكُتُونَ كُلَّ النَّهَارِ وَكُلَّ اللَّيْلِ عَلَى الدَّوَامِ. يَا ذَاكِرِي الرَّبِّ لاَ تَسْكُتُوا، وَلاَ تَدَعُوهُ يَسْكُتُ، حَتَّى يُثَبِّتَ وَيَجْعَلَ أُورُشَلِيمَ تَسْبِيحَةً فِي الأَرْضِ” (أش6: 62)

“يا ذاكري الرب لا تسكتوا ولا تدعوه يسكت”

اتعود تكلم ربنا على طول عشان يرد عليك علي طول… اشغله بيك وبيومك عشان يبقي معاك في كل خطوة في حياتك… لما نستمر في الطلب وبلجاجة، لا يصمت هو أمام إلحاحنا… اسمع ونفذ كل كلامه عشان هو كمان يلتفت لطلبتك…
إحنا بنقول في القداس الغريغوري “أنا اكتب أعمالي تبعاً لأقوالك”، يعني يا رب اللي أنت هتقوله انا هعيش بيه…

الله لا يهدأ… هو ده كلامه لغاية ما يطلع أحلي ما فيك…

“مِنْ أَجْلِ صِهْيَوْنَ ( لاَ أَسْكُتُ،) وَمِنْ أَجْلِ أُورُشَلِيمَ لاَ أَهْدَأُ، حَتَّى يَخْرُجَ بِرُّهَا كَضِيَاءٍ وَخَلاَصُهَا كَمِصْبَاحٍ يَتَّقِدُ” (أش 1: 62)

وإذا كنت مش عارف تتغير، ولا يهمك لأنه…

“لأَنَّ اللهَ هُوَ الْعَامِلُ فِيكُمْ أَنْ تُرِيدُوا وَأَنْ تَعْمَلُوا مِنْ أَجْلِ الْمَسَرَّةِ” (فيلبى ٢ : ١٣)

صباح النعمة و البركة